الإثنين , سبتمبر 23 2019
الرئيسية / الأخبار / المنتخب الجزائري أمام أول إختبار حقيقي ضد غينيا

المنتخب الجزائري أمام أول إختبار حقيقي ضد غينيا

يطمح المنتخب الجزائري لكرة القدم إلى اقتطاع بطاقة التأهل للدور ربع النهائي في “أول اختبار حقيقي” عندما يلاقي  نظيره الغيني اليوم الأحد بملعب 30 يونيو بالقاهرة ( الثامنة مساءا بتوقيت الجزائر) برسم الدور ثمن النهائي لكأس إفريقيا للأمم 2019 بمصر (21 يونيو-19 يوليو).

وحقق  “الخُضر” مسارا ايجابيا لحد الساعة بفوزهم بكل مباريات دور المجموعات، بمعدل هدفين في كل لقاء وبشباك نظيفة. بالمقابل صعدت غينيا إلى الدور الثاني  كأحسن صاحب مركز ثالث، إثر فوز وحيد أمام البورندي (2-0) وتعادل أمام مدغشقر (2-2) وانهزام أمام نيجيريا (1-0).

وإثر تنصيبهم من قبل المختصين كأحد أبرز المرشحين لكسب التاج القاري، يستعد رفاق القائد رياض محرز، لخوض مرحلة أخرى من كأس الأمم الإفريقية، بخوض لقاء حاسم في إطار الدور ثمن النهائي، الخاسر فيه سيقصى مباشرة من المنافسة القارية.

وأوضح بلماضي خلال ندوة صحفية عقدها يوم السبت بملعب 30 يونيو بالقاهرة أن “مرحلة المجموعات كانت بمثابة بطولة مصغرة لكننا اليوم مقبلون على منافسة مغايرة، المنهزم فيها سيغادر الكأس. من هنا فصاعدا، كل المقابلات هي نهائيات مصغرة وهو الشيء الذي قلته للاعبين. التحضير البسيكولوجي كان مخالفا مقارنة بالدور الاول. اللاعبون واعون و جاهزون لهذا النهائي المصغر”.

من جانبه، أكّد مدرب منتخب غينيا بول بوت، أن “السيلي الوطني” عليه أن “يكون جاهزا بنسبة 200 بالمائة لكي يتمكن من إحداث المفاجأة أمام نظيره الجزائري”، فحسبه أن “المنتخب الجزائري يتمتع بكامل معنوياته حيث أظهر خلال دور المجموعات معنى كرة القدم الحديثة عكس المنتخب الغيني الذي هو في طور التكوين”.

ورغم اعترافه بفارق المستوى بين المنتخبين، بدى بول بوت، الذي سبق له الإشراف على العارضة الفنية لاتحاد العاصمة (2016-2017) جد مطمأن إزاء إرادة لاعبيه لبلوغ الهدف المرجو وهو العبور لدور الثمانية ولما لا السير على خطى منتخب البينين الذي أحدث المفاجأة أول أمس الجمعة عندما أقصى المغرب بضربات الترجيح (4-1).    

وأضاف بوت: “أنا جد سعيد بتأهل البنين. اللاعبون واعون بالمهمة الملقاة على عاتقهم وعليهم إظهار امكانياتهم أمام الجزائر. سنسعى الى تحضير هذه المواجهة في أحسن الظروف. لقد قمنا بتحليل مباريات المنافس ونأمل أن نكون في أحسن مستوى”.

وسيكون أمام جمال بلماضي جميع الخيارات لتشكيل فريقه الأساسي الذي سيواجه غينيا، بالمقابل سيلعب أشبال التقني البلجيكي، من دون نجمهم الأول، نابي كايتا، المتوج رفقة فريقه ليفربول الإنجليزي برابطة أبطال أوروبا، بسبب الإصابة.

وسيدير هذا اللقاء، الحكم الدولي السيشيلي برنار كاميل بمساعدة الكاميروني ايفارست منكواندي والسوداني محمد ابراهيم. أما الحكم الرابع فهو الرواندي لويس زيمانا.

وإذا تأهل المنتخب الجزائري، فسيلاقي في الدور ربع النهائي يوم الخميس القادم، الفائز من اللقاء الذي سيجمع مالي بكوت ديفوار.

شاهد أيضاً

تعيينات جديدة

أصدر الرئيس محمد ولد الغزواني مساء الخميس مرسومين عين بموجب أحدهما محمد محمود ولد بوعسرية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Send this to a friend