السبت , ديسمبر 14 2019
الرئيسية / الأخبار / رئيس الجمهورية يأمر بفتح كل ملفات الفساد قبل مغادرته السلطة

رئيس الجمهورية يأمر بفتح كل ملفات الفساد قبل مغادرته السلطة

أكدت مصادر رسمية بأن الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز قد أصدر أمرا بفتح كل ملفات الفساد في البلاد والتحقيق مع كل المسؤولين المتهمين والضالعين فيها وجاء ذلك الأمر خلال اجتماع مجلس الوزراء .

وحسب نفس المصدر فإن الوزير الناطق باسم الحكومة المستقيل اليوم سيدي محمد ولد محم قد اعترض على هذا الإجراء وأبدى تخوفه من استغلال ملفات الفساد في الأغراض السياسية .

وقد استدعت الشرطة الإقتصادية منذ الصباح الباكر أزيد من 30 شخصا متهما في ملفات فساد على رأسهم عقيلة الوزير المستقيل السيدة خيرة منت شيخاني التي كانت تدير مؤسسة التلفزة الموريتانية والتي اتهمت باستغلال نفوذها واستلاءها على مبلغ مالي يزيد على 171.000.000 أوقية قديمة أي مايصل إلى 457.000 دولار أمريكي ، كما استدعت الشرطة أسماء لامعة متهم بالفساد من ضمنهم المدير السابق للوكالة الموريتانية للأنباء،المكلف بمهمة برئاسة الجمهوية المدير ولد بونه وكذلك فيل ولد اللهاه .

كما تم استدعاء عدد من المسؤولين في الشركة الوطنية للكهرباء، حيث تم الاستماع لهم من قبل شرطة الجرائم الاقتصادية.

وعلى مايبدو بأن رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز بدأ يحاول محو مخلفات الفساد ومحاسبة الضالعين فيه قبل مغادرته السلطة وستكون الأيام القادمة كفيلة لمنحنا صورة أكثر عن مايفكر فيه الرئيس الحالي والذي لم يبقى من مأموريته غير شهر لتيسلم مقاليد السلطة من بعده الرئيس المنتخب محمد ولد الشيخ محمد أحمد ولد الغزواني .

شاهد أيضاً

جالو مامادو باتيا يعود إلى انواكشوط

عاد رئيس المجلس الدستوري السيد جالو مامادو باتيا، إلى نواكشوط الليلة البارحة قادما من القاهرة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Send this to a friend